الوادي: ملتقى دولي حول جهود علماء الغرب الإسلامي في تنزيل النص القرآني - Dooka News
أخبار

الوادي: ملتقى دولي حول جهود علماء الغرب الإسلامي في تنزيل النص القرآني

تتواصل لليوم الثاني،بمعهد العلوم الإسلامية لجامعة الشهيد حمه لخضر بولاية الوادي، فعاليات الملتقى الدولي الثامن بعنوان “جهود علماء الغرب الإسلامي في تنزيل النص القرآني على الواقع،  الذي ينظمه المعهد بالتعاون مع مخبر إسهامات علماء الجزائر في إثراء العلوم الاسلامية، حسبما أوضحه بيان لخلية الاعلام بالجامعة.
ويضيف المصدر، فقد جرت فاعلية الملتقى تحت رعاية السيد مدير الجامعة البروفيسور عمر فرحاتي بمعية رئيس الملتقى البروفيسور ابراهيم رحماني ومدير الملتقى الدكتور عباس منصر.
وأشرف نائب مدير الجامعة المكلف بالتنمية والاستشراف الدكتور الاسود عبد الحليم رفقة رئيس ومدير الملتقى على الافتتاح الرسمي بحضور السادة الأساتذة وطلبة المعهد.
واستهلت فعاليات الملتقى الدولي بكلمة مدير الملتقى الدكتور عباس منصر نيابة عن مدير معهد العلوم الاسلاميه الأستاذ الدكتور رحماني ابراهيم، حيث رحب بالحضور الكريم ،كما قدم كلمة شكر للسيد لمدير الجامعة البروفيسور عمر فرحاتي الرئيس الشرفي للملتقى على مجهوداته المبذولة في خدمة العلم والمعرفة وما تشهده الجامعة من تطور على جميع المستويات ،كما أثنى على جهود نائب مدير الجامعة الدكتور عبد الحليم الأسود وعلى حضوره.
وأوضح مدير الملتقى بأن الملتقى يدور حول العناية بموروث العلماء الذين أفنو اعمارهم في خدمة كتاب الله وهذا اقل مايمكن أن نقدمه-كما قال- لارواحهم الزكية، وهذا الجهد العلمي نهديه لعلماء أمتنا ووطننا الحبيب ومن خلاله نهتم بجهودهم في تنزيل النص القرآني على الواقع.
ويسعى الملتقى الدولي الثامن “جهود علماء الغرب الإسلامي في تنزيل النص القرآني على الواقع” لرصد جهود علماء الغرب الإسلامي في التعامل مع النصوص القرآنية وفق مقتضيات الواقع ومراعاة مقتضى حال مخاطبينا والبيئات والازمنة التي فيها، وان الملتقى نجاح لمعهد العلوم الاسلاميه ولجامعة الشهيد حمه لخضر والذي ترقى به أعلى المراتب.
كما أشار مدير الملتقى إلى أن هذه التظاهرة العلمية تهدف بالاساس إلى قراءة تفاعلات علماء الغرب الإسلامي مع الواقع واسقاطهم لهدايات القرآن على واقعهم ومحاولة حل الاشكالات ونحن في حاجة إلى هاته القراءات والاسقاطات حتى تتحقق صلاحية القرآن لكل زمان ومكان ،وحتى نستفيد من هذه التفاعلات على واقعنا لحل المشكلات التي تجابه المسلمين في عصرنا الحاضر.
ويوضح البيان، يتضمن برنامج الملتقى أربع جلسات علمية بمعدل جلستين في اليوم حيث يترأس الجلسة الاولى البروفيسور عبد اللاوي يوسف، والجلسة الثانية يتراسها البروفيسور كمال القدة والجلسة الثالثة يتراسها البروفيسور بوغزالة عبد الكريم ،والجلسة الرابعة يترأسها الدكتور علي خضرة.
وقد أثنى نائب مدير الجامعة الدكتور عبد الحليم الأسود على جهود مدير المعهد البروفيسور ابراهيم رحماني الذي يقوم -كما قال- بحركية علمية كبيرة جدا على مستوى الجامعة والمعهد، وباسم السيد مدير الجامعة الذي يتمنى التوفيق لأشغال الملتقى في نسخته الثامنة والشكر والنجاح للفاعلين والمشاركين ليعلن نائب مدير الجامعة للتنمية والاستشراف نيابة عن السيد المدير عن افتتاح أشغال الملتقى.يختم البيان
عماره بن عبد الله

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى