منظمة "أبناء الشهداء" تدعم الرئيس تبون في خطواته الرامية إلى إعادة الهيبة لمؤسسات الدولة الجزائرية وحماية الذاكرة الوطنية - Dooka News
أخبار

منظمة “أبناء الشهداء” تدعم الرئيس تبون في خطواته الرامية إلى إعادة الهيبة لمؤسسات الدولة الجزائرية وحماية الذاكرة الوطنية

جدد الأمين العام للمنظمة الوطنية لأبناء الشهداء، خليفة سماتي، الأحد بالجزائر العاصمة، على دعم منظمة أبناء الشهداء اللامشروط لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، في خطواته الرامية إلى إعادة الهيبة لمؤسسات الدولة الجزائرية وحماية الذاكرة الوطنية”.

مؤكدا خلال افتتاح الدورة الـ43 للمجلس الوطني للمنظمة، على ضرورة مواصلة المسيرة النضالية لتصحيح وترميم هياكل المنظمة بغية تمكينها من أدوات العمل لتحقيق الأهداف التي تم تسطيرها خلال المؤتمر السادس للمنظمة.

وأوضح سماتي أن قواعد العمل هذه ستكون مبنية على “الصراحة والشفافية لتفادي تكرار الأخطاء والتجارب السابقة التي أفقدت المنظمة هيبتها وجرتها إلى متاهات وصراعات هامشية كادت أن تشل دورها في خدمة الوطن”.

كما نوه سماتي بإرتياحه لعودة الأمل لدى مختلف الشرائح الاجتماعية التي بدأت تشعر بـ”التغيير الايجابي” الذي ينبئ بمرحلة جديدة وواعدة لعودة المصداقية لمؤسسات الدولة بعد ما كادت أن تفقدها وتعصف بأركان الدولة الوطنية.

وعلى الصعيد الدولي، عبر المسؤول الأول في المنظمة عن الاهتمام الكبير الذي يبديه أبناء الشهداء لعقد القمة العربية في أوائل شهر نوفمبر القادم بالجزائر، لتكون “محطة حاسمة وانطلاقة جديدة للعمل العربي المشترك وفرصة للم الشمل في وجه التحديات والمخاطر التي تحاك ضد الأمة العربية”، مبرزا أن “المؤامرات والدسائس التي تحيكها أنظمة التطبيع وعلى رأسها نظام المخزن، لم تثن سعي الجزائر لجمع الفصائل الفلسطينية وتوحيد صفوفها قبل عقد القمة العربية”.

عماره بن عبد الله

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى